البصريين يحتفون بسيارة فورد مر على صناعتها 100 عام

Tue, 09 Jan 2018 17:48:00

526

بكعكة كبيرة كُتب عليها “البصرة تحتفل بمرور 100 عام على إحدى أقدم السيارات في العراق”، وبالأغنيات الخاصة بأعياد الميلاد احتفى عراقيون في مدينة البصرة بسيارة قديمة طراز فورد من إنتاج عام 1917 وكانت مملوكة يوما ما لخليل باشا آخر الولاة العثمانيين لبغداد.

والتقط شبان وأُسر صورا لهم، ولقطات سيلفي مع السيارة القديمة، التي عُرضت في سوق ميني بصرة التجاري يوم 29 ديسمبر/كانون الأول.

وتمكن محمد دحام، المالك الحالي للسيارة، من الوصول لها عبر وسائل التواصل الاجتماعي وعُشاق السيارات القديمة.

وقال دحام “هذه السيارة موديل 1917 نوع فورد هنري، صناعه أميركية، مر على صناعتها 100 سنة. حصلت عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي، عن طريق هواة الكلاسيك”.

وأوضح أن سيارته القديمة ربما تكون مجرد تذكرة بأن العمر مجرد رقم لأن حالتها جيدة جدا وتعمل بكفاءة.

وأضاف دحام “أجريت عليها بعض الصيانة، يعني مثل الصبغ أو غيرها. الحمد لله السيارة تمام مئة بالمئة شغالة وبحالة جيدة جدا، إذا مو ممتازة، وشكرا جزيلا لكل البصريين والعراقيين والهواة، وشكرا لكم جزيلا”.

واشترى دحام هذه السيارة قبل خمس سنوات بشرط واحد أن يحتفظ بها داخل العراق.

وأشار عراقي حضر الاحتفال إلى أنه لم ير مثل هذه السيارة اللهم إلا في الأفلام القديمة.

وقال رائد عبدالكريم “لفت انتباهي إن السيارة يعني موديل قديم هذه بصراحة ما شايفه فقط بالأفلام، يعني سيارة عراقية موديل قديم وتجدها حاليا عند أشخاص محتفظ بها فد شي راقي هذا، فد شي حلو”.

 


لماذا تخشى سوريا وروسيا من هذه الغواصة الأميركية؟

إن الصواريخ المميتة الجديدة المضادة للسفن الحربية بعيدة المدى، مثل صاروخ كروز Kalibr الروسي، الذي يمكن إطلاقه من منصات برية أو جوية أو بحرية، يجعل الا

14/04/2018 15:55:09

هل تجدد نشاط داعش بالعراق.. وما قصة "الرايات البيضاء"؟

قبل حوالي ثمانية أشهر، أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي النصر على داعش، وانتهاء العمليات العسكرية والتوجه للعمل الاستخباراتي. لكن يبدو أنه إلى ا

13/04/2018 07:00:10

القبض على أخطر وأكبر عصابة للقتل والسرقة في بغداد

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن إلقاء القبض على أكبر وأخطر عصابة للسرقة، والقتل، والسطو المسلح في بغداد، نفذت 50 عملية بجانبي الكرخ والرصافة.

30/03/2018 07:42:39

بعد تحذير العبادي.. تخوف عراقي من تكرار سيناريو الرعب

أصوات ارتفعت في احتجاجات متفرقة قبل سنوات، نادت بتحسين الخدمات البلدية، وصرف الرواتب المتأخرة، فضلاً عن العديد من الأصوات العراقية التي رفعت شعار المظ

29/03/2018 06:20:06

>