(الوحش) يهدد بفناء الأرض

Fri, 14 Sep 2018 08:20:08

533

تمكن علماء في الفضاء من تحديد حجم ما أطلقوا عليه "الكويكب الوحش"، وقالوا إنه يضاهي مساحة إحدى العواصم الأوروبية ثلاث مرات، وفق ما ذكرت صحيفة "ميرور" البريطانية، اليوم الجمعة.
وقال العلماء إن "الكويكب الوحش"، الذي يطلق عليه اسم "بالما"، يكاد يكون حجمه ثلاثة أضعاف حجم مدينة لندن الكبرى في المملكة المتحدة، وسيكون بمقدوره، إذا ما بلغ الأرض، تحطيم أي حياة بشرية على كوكبنا.
واكتشف العلماء أن عرض الكويكب يبلغ 120 ميلا )193 كيلو متر(، في حين تبلغ مساحة لندن الكبرى حوالي 45 ميلاً )72 كيلو متر(.
لكن لحسن الحظ، فإن هذه الصخرة الضخمة لا تتحرك في مسار تصادمي مع كوكب الأرض، وتدور بشكل ثابت حول الشمس، ويمكن التنبؤ بحركتها بشكل دقيق.
ويقبع الكويكب "بالما" في حزام الكويكبات الرئيسي بين المريخ والمشتري، وقد اكتشفه العلماء أول مرة عام 1893.
لكن الجديد هذه المرة هو تمكن العلماء من الكشف عن حجمه الحقيقي باستخدام طريقة جديدة ذكية، لمعرفة مدى حجم هذا النوع من الكويكبات.
واستند علماء الفلك إلى مصفوفة يطلق عليها "خط الأساس" لمراقبة مرور الصخرة أمام مجرة بعيدة تسمى "0141 + 268"، مما أدى إلى حجب موجات الراديو المنبعثة من الفضاء البعيد.
وبعدها يقيس فريق العلماء كيف تغيرت طبيعة موجات الراديو التي تم تلقيها على الأرض، مع مرور الكويكب أمام 0141 + 268.


تقرير صحفي: اتهامات بتلقي رشاوي لنوري المالكي وانجله وصهره وعدد من المسؤولين العراقيين

أوردت صحيفة "ديلي بيست" في تقرير لها أن وزارة العدل الأميركية تجري تحقيقاً مع شركة تعاقدات عسكرية زعمت تقديم رشاوى لمسؤولين عراقيين، بينهم رئيس الوزرا

15/02/2019 12:45:28

طبيبة سعودية تبدي رأيها في الفوائد الطبية لماء زمزم

أبدت الطبيبة السعودية خولة الكريع، رأيها في فوائد ماء زمزم الذي يستخرج من بئر في مكة المكرمة بالسعودية.

15/02/2019 08:04:40

مفوضية حقوق الانسان: ارتفاع "مقلق" لعدد الوفيات جراء الالغام جنوبي العراق

أعربت المفوضية العليا لحقوق الأنسان في البصرة، اليوم الخميس، عن قلقها "البالغ" جراء ارتفاع إعداد الوفيات والأصابات بالالغام والمقذوفات الحربية.

14/02/2019 14:32:37

الامم المتحدة تدعو الى انهاء الاقتتال السياسي في العراق

دعت مبعوثة الأمم المتحدة الجديدة إلى العراق لإنهاء ما اسمته بالاقتتال السياسي حتى يتسنى إكمال تشكيل الحكومة، محذرة من أن المزيد من التأخير في هذا الأم

14/02/2019 14:30:33

>